תרגום

שערי חליפין יציגים

יולי 16, 2019


דולר ארה"ב 3.542 0.08%
אירו 3.976 -0.37%
דינר ירדני 4.996 0.10%
ליש"ט 4.402 -0.86%
פרנק שוויצרי 3.592 -0.29%
100 ין יפני 3.281 0.06%

נתונים באדיבות בנק ישראל

جبال جليد انفصلت عن كتلة ويلكينز الجليدية

מערכת, 1/5/2009

جبال جليد انفصلت عن كتلة ويلكينز الجليدية باريس (ا ف ب) - بدأت جبال جليد بالانفصال عن كتلة ويلكينز الجليدية الكبرى بعدما انهار في الاول من نيسان/ابريل جسر جليدي يصل بين القطب المتجمد الجنوبي وجزيرة شاركو، على ما ذكرت وكالة الفضاء الاوروبية.

وورد في بيان للوكالة ان "صور الاقمار الاصطناعية تبين ان جبال الجليد بدأت بالانفصال من الجهة الشمالية لكتلة ويلكينز الجليدية ما يظهر ان هذه الكتلة الضخمة بدأت تصير متحركة". وتظهر معطيات الاقمار الاصطناعية ان جبال الجليد الاولى انفصلت عن الكتلة البالغة مساحتها 16 الف كيلومتر مربع، في 24 نيسان/ابريل.وقالت الوكالة ان "تقديرات تقريبية ترجح ان تكون كتلة ويلكينز خسرت حوالى 700 كيلومتر مربع". وخلافا لجسر الجليد الذي انهار بسرعة فان انفصال الاجزاء الجليدية هذه قد يستمر اسابيع عدة. وهي نتيجة شقوق تشكلت على كتلة ويلكينز خلال الاعوام ال15 الاخيرة. ونقلت وكالة الفضاء الاوروبية عن ديفيد فوغن من "بريتش انتاركتيك سورفي"، "سجلت ثماني كتل جليدية على امتداد شبه جزيرة القطب المتجمد الجنوبي اشارات ترقق خلال العقود السابقة. والاكيد ان هذه التغيرات سببها احترار مناخ القطب المتجمد الجنوبي الذي كان الاسرع في التأثر في النصف الجنوبي من الكرة الارضية". وبحسب هذا العالم "تشكل كتلة ويلكينز مختبرا حيا يسمح لنا بفهم كيفية تفاعل الاطواف الجليدية مع التغير المناخي". وبفضل الاستخدام المشترك لمعطيات القمر الاصطناعي "تيرا سار - اكس" وصور القمر الاصطناعي "انفيسات"، تتوافر للاوساط العلمية ادوات لا مثيل لها تسمح لهم بمراقبة هذه الظاهرة