תרגום

שערי חליפין יציגים

יולי 15, 2019


דולר ארה"ב 3.539 -0.34%
אירו 3.990 -0.24%
דינר ירדני 4.991 -0.34%
ליש"ט 4.440 -0.26%
פרנק שוויצרי 3.603 0.08%
100 ין יפני 3.279 0.02%

נתונים באדיבות בנק ישראל

בריטניה מקציבה 10 מליון סטרלינג להצלת החידקים

מערכת, 28/4/2009

قررت الحكومة البريطانية تخصيص مبلغ 10 ملايين جنيه استرليني لدعم الأبحاث حول المخاطر التي تواجهها الحشرات التي تؤدي دوراً أساسياً في تلقيح مختلف أصناف النبات. وكان العلماء قد أشاروا إلى أن 15 في المئة من تعداد النحل في بريطانيا قد نفق خلال العامين الماضيين وأن حشرات أخرى مسؤولة عن التلقيح، مثل الفراش والعثة، تناقصت أعدادها أيضا بشكل يدعو إلى القلق، وكل ذلك من دون سبب محدد. لكن الخبراء الحكوميون يلقون باللائمة في هذا الأمر على ظواهر التغيّر المناخي التي تشهدها البلاد في خضم الاحتباس الحراري، الذي يكتنف الكرة الأرضية. ويشيرون، على سبيل المثال، إلى أن فصول الشتاء صارت أكثر دفئاً وفصول الصيف أكثر أمطاراً مما كانت عليه في السابق. ويعود إلى هذه الحشرات الفضل في مختلف أنواع الأطعمة التي يتناولها الناس تبعاً لما يقوله خبراء الإحصاء. ذلك أن النحل وحده يساهم بما يعادل 200 مليون جنيه في دفع عجلة الاقتصاد البريطاني، إلا أنه أصبح قليل المناعة في وجه عدد من الأمراض والمخاطر البيئية الأخرى التي تزايدت بصورة كبيرة خلال السنوات العشر الماضية. وتعيد وزيرة البيئة البريطانية، هيلاري بن، إلى الأذهان قول الفيلسوف اليوناني أرسطو عن النحل إنه أكثر المخلوقات نشاطاً وإنتاجاً، وتضيف أن كل لقمة من ثلاث تدخل أفواهنا هي من صنع النحل بشكل أو بآخر، الأمر الذي يوجب علينا حماية هذه المخلوقات العظيمة وغيرها من الحشرات الملقِّحة للنباتات، ولذا فقد أضفنا إلى ميزانية البحث العلمي حول أسباب تناقص أعدادها مبلغ 10 ملايين جنيه، على أمل أن تساعد هذه الخطوة في كبح جماح هذا التطوّر الخطير الذي يمسّ البشر في معيشتهم اليومية. لكن المشكلة أن هذه المبادرة من جانب الحكومة البريطانية لا ترضي بعض الباحثين، وفي مقدمتهم فرانسيس راتنييكس، أستاذ النحليّات الوحيد في بريطانيا، وهو يقول إن مثل هذا المبلغ يجب إن يخصص لكل نوع من الحشرات على حدة وليس لكل الأنواع مجتمعة. ويشير البروفسور راتنييكس إلى أن عدد فصائل الفراش والعثة لوحدها يصل إلى ألفين، مقارنة بفصائل النحل التي لا تزيد على 250. وهو يتساءل أنه إذا تمّ تخصيص المبلغ لكل الأنواع والفصائل معاً، فكم ستكون حصة النحل منه وهو أهمّ الملقِّحات على الإطلاق؟ النحل.. ثلث غذاء الإنسان من صنعه (أرشيف