תרגום

שערי חליפין יציגים

יולי 19, 2019


דולר ארה"ב 3.535 -0.23%
אירו 3.980 0.12%
דינר ירדני 4.986 -0.21%
ליש"ט 4.426 0.07%
פרנק שוויצרי 3.594 0.11%
100 ין יפני 3.285 0.00%

נתונים באדיבות בנק ישראל

نبذة عن زيت الزيتون (الشجرة المباركة)

מערכת, 30/8/2011

قال الله تعالى في سورة النور اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ {35} [سورة النور]. وقال تعالى : { وَالتّينِ وَالزّيْتُون ِ} (التين : 1) وقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :"كُلُوا الزَّيْتَ وَادَّهِنُوا بِهِ فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ". تاريخ زيت الزيتون شجرة الزيتون شجرة مـباركة تنتمي إلى عائلة الزيتيات معروفة منذ القـدم لشهرة زيتونها وزيتها. لقد أكتشف أن قدماء المصريين كانوا يستعملون زيت الزيتون في التحنيط ويعتبرون أن غصن الزيتون رمز للقوة الأبدية وكان الإغريق يجدلون غصون الزيتون الغضة كأكاليل توضع فوق رؤوس الفائزين في الدورات الأولمبية

وهي تنمو في حوض البحر المتوسط وأنه يشكل جزءاً هاماً من حضارة وثقافة شعوب هذه المنطقة . ولقد قدست الديانات السماوية والحضارات الإنسانية شجرة الزيتون كما خلدها الشعراء والفنانون في أعمالهم. تعتبر الشواطئ المتوسطية لسوريا و فلسطين موطناً أصلياً ومهداً لنشأة شجرة الزيتون و منها انتشرت إلى بقية بلدان العالم. من المؤكد أن شجرة الزيتون وجدت منذ العصر الحجري أي قبل أكثر من /12/ ألف عام و أصبح جلياً كذلك أنه في الألف الثالث قبل الميلاد كانت في كل من سوريا وفلسطين مزارع زيتون مستثمرة. كما اكتشفت أغصان و بذور زيتون في آثار إيبلا في إدلب تعود لأكثر من 2500 عام قبل الميلاد ،كما وجدت في قبور الفراعنة بمصر وتعود لأكثر من 1500 عام فبل الميلاد وهنالك دلائل أكيدة أيضاً على وجودها في تلك الفترة في الواحات الليبية و على ضفاف بحر إيجة في تركيا و اليونان. زيت الزيتون هو زيت متحصّل عليه من هده الشجرة المباركة يستعمل زيت زيتون في الطبخ والصيدلة والطب في إشعال المواقيد الزيتية وفي الصّابون. زيت الزيتون مستعمل بكثرة لكونه غذاء صحيا غنيّا بالدّهون المفيدة والفيتامينات.: أنواع زيت الزيتون: يوجد هناك عدة طرق لعصر الزيتون والطريقة الجيدة للحصول على الزيت بكامل فوائده هي العصر البارد وهي تتم عن طريق عصره مباشرة خلال 24ساعة بعد القطف وبدون تعريضه لدرجة حرارة عالية حتى لا يفقد النكهة والطعم والرائحة ولايفقد كذلك المواد المضادة للاكسدة (antioxidants) ويعتبر هذا النوع من أفضل الأنواع على الإطلاق لأنه يحافظ على كل الفوائد الصحية الموجودة في ثمرة الزيتون لأنه لا يخضع لعمليات التكرير والخلط بزيوت أخرى. يعتبر زيت الزيتون من أفضل الزيوت وأسهلها هضما لأنه يحتوي على دهون غير معقدة وبسيطة في التركيب ويتكون هذا الزيت المبارك من أكثر 75% دهون أحادية التشبع كما انه يحتوي على نسبة جيدة من فيتامين ه (vit-E) وبعض المركبات الفينولية والتي تعتبر مواد مضادة للاكسده حيث تساهم بشكل أو بأخر بالحد من حدوث طفرات في الخلايا والتي قد تسبب تكون خلايا سرطانية خطيرة لذلك فان إدخال هذا الزيت في الغذاء له العديد من الفوائد وأهمها الحد من الخلايا السرطانية وقد تبين أن أولئك الذين يستهلكون زيت الزيتون بصورة منتظمة أقل عرضةً للإصابة بمرض السرطان وخاصة سرطان الثدي. فقد بينت الدراسات أن النساء اللواتي يتناولن زيت الزيتون لأكثر من مرة يومياً، تقل احتمالات إصابتهن بسرطان الثدي بنسبة 45%. وقد يكون له تأثير علاجي على القرحة الهضمية كما يمنع تشكل الحصاة الصفراوية.

ُاكتشف أن الأشخاص الذين يتناولون زيت الزيتون بانتظام أقل عرضةً للإصابة بالنوبات القلبية (وغيرها من أمراض الأوعية الدموية في القلب). يمكنك حرقة واستخدامه كمصدر للطاقة. استخدم زيت الزيتون قبل اختراع الكهرباء كمصدر للطاقة لإنارة عدة مدن خاصة في سوريا، حيث تم استخدام زيت الزيتون كطاقة ضوئية لإنارة مصابيح الشوارع

  • يدخل في صناعة مواد التجميل، ويستخدمه العرب والهنود كمنشط للشعر.
  • يتم تلميع الألماس باستخدام الزيت.
  • تدهن به الأطفال و يساعد على نمو الأطفال والرضع
  • ويعتقد بأنه العلاج المثالي للحروق ( بعد مزجه مع الماء والزيزفون).
  • إن لطبيعية الغذاء دوراً مهماً في سلامة الشرايين والحد من تصلبها ويساهم زيت الزيتون بشكل جيد في الحد من الكولسترول السيئ (LDL) وخاصة المؤكسد منه على جدار الشرايين حيث توضح الدراسات أن زيت الزيتون يقلل من أكسدة الكولسترول السيئ كما انه يساهم في الحد من ارتفاع معدل الكولسترول السيئ ويزيد معدل الكولسترول الجيد كما أن زيت الزيتون يحتوي على الحمض الدهني اوميجا (3) (OMEGA-3) والذي يساهم في الحد من أمراض القلب ويساهم تناول الزيت بشكل طبيعي (ملعقة كبيرة) إلى حماية القلب وتقويت
  • يؤمن زيت الزيتون وقاية جيدة من تجلط الدم و ينشط الكبد والقناة الصفراوية، ويخفض حموضة إفرازات المعدة ويحميها من الإصابة بالقرحة
  • يؤخر ظهور عوارض الشيخوخة. -
  • يساهم في جعل الطعام ألذ مذاقاً وأسهل في الهضم.- فوائد أخرى لزيت الزيتون.. يعتبر مادة حافظة ممتازة، حيث يحفظ به السمك والجبن،و يحافظ على ليونة كل من الجلد والعضلات تعتبر شجرة ثمار الزيتون (Olea europaea) مصدر غذاء طيب ومقاومة لأمراض النباتات. وعصير أوراق الزيتون أو خلاصتها أو مسحوقها يعتبران مضادا حيويا ومضادا للفيروسات قويا كما أنها مقوية لجهاز المناعة الذي يحمي الجسم من الأمراض والعدوي وتقلل من أعراض فيروسات البرد والجديري والهربس. *والأوراق بها مادة Oleuropein حامض دهني غير مشبع مضادة قوية للجراثيم كالفيروسات والطفيليات وبكتريا الخميرة والبروتوزوا, حيث تمنع نموها. ويعتبر زيت الزيتون المحضر من الثمار بالعصر علي البارد (يطلق عليه زيت عذري) أو بالمذيبات.
  • ويعالج الحساسية المتكررة ومشاكل الجهاز الهضمي وملين خفيف. ويعالج تورم العقد الليمفاوية والوهن وقلة الشهية والجيوب الأنفية المنتفخة ومشاكل الجهاز التنفسي ولاسيما الربو وقرح الجلد والهرش والقلق ومشاكل العدوي ووهن العضلات
  • كذلك يؤدي تناول هذا الزيت إلى تجنب أمراض المفاصل و تورمها والتخفيف من آلامها حتى إن العلماء لاحظوا أن الناس الذين يقلّ زيت الزيتون في غذائهم يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المفاصل كما أن دهن فروة الرأس بزيت الزيتون يعتبر من أهم مواد تصفيف الشعر، كما أكدت العديد من ربات المنزل الإغريقيات يقتل القمل أفضل الطرق لتناول زيت الزيتون أفضل طريقة للحصول على الفائدة العظمى من زيت الزيتون أن يتناول مباشرة طازجاً إما بالشرب بالمعلقة أو بإضافته إلى الطعام مباشرة مثل السلطات والمقبلات ويمكن كذلك استخدامه في عملية الطبخ إما مع البداية عند تحضير الكشنة (بالبصل) أو بعد الانتهاء من الطبخ.

بقلم : آمال ز